أخبار

بيانات جوجل تكشف حقيقة التزام الناس بالحظر المنزلي في أبريل الماضي خلال أزمة كورونا

رصدت البيانات حركة المرور اليومية إلى متاجر البيع بالتجزئة وأماكن الترفيه والمتنزهات ومحطات القطارات وحافلات النقل العام وأماكن العمل

كشفت بيانات جديدة أصدرتها شركة جوجل Google حقيقة التزام شعوب العالم بالحظر المنزلي والتزام البيوت بسبب أزمة انتشار عدوى فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19”.

وأظهرت البيانات التزام معظم البشر في البرازيل واليابان وسنغافورة منازلهم خلال شهر أبريل الماضي، بينما عاد كثير من المواطنين في الولايات المتحدة الأمريكية وأستراليا إلى وظائفهم والمتنزهات العامة بعد ثبوت أو انخفاض معدلات الإصابة.

ورصدت البيانات حركة المرور اليومية إلى متاجر البيع بالتجزئة وأماكن الترفيه والمتنزهات ومحطات القطارات وحافلات النقل العام وأماكن العمل.

وكانت السلطات الأمريكية قد حظرت من العودة إلى الحالة الطبيعية قبل تمام التأكد من السيطرة على المرض عالميا، لكن بيانات جوجل رصدت ارتفاع حركة المرور إلى أماكن العمل، كما انخفض حذر الأمريكيين وامتناعهم عن متاجر التجزئة والترفيه، فقد تراجعت نسبة الممتنعين منهم من 63% في 12 أبريل إلى 42% في 26 أبريل.

اضغط لتعلق

شارك بردك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

To Top