منوعات

7 لقطات تتنبأ بمستقبل “سوق.كوم” بعد استحواذ “أمازون” عليها

من موقع إلكتروني يبيع الكتب فحسب في عام 1994، إلى شركة عالمية تبيع كل شيء تقريبًا

ربما تتساءل عن سر نجاح شركة أمازون عالميًا، من موقع إليكتروني يبيع الكتب فحسب في عام 1994، إلى شركة عالمية تبيع كل شيء تقريبًا عبر العالمن وحتى استحواذها الأخير على سوق.كوم في الشرق الأوسط.. لهذا النجاح الكبير 7 أسباب رئيسية، تجعلنا نتنبأ بتفوق كبير لسوق.كوم في الفترة القادمة.

1- الإدارة:

amazon-video-direct

سر قوة أمازون ونجاحها هو مديرها التنفيذي جيف بيزوس وفريق إدارته، فهو يدير الشركة بشكل مختلف وذكي عن الشركات الأخرى، فهو يشجع موظفيه على إخراج الشحنات السالبة عن طريق الصراخ، كما أنه لا يخشى خوض التجارب وانتهاز الفرص المواتية.

2- الابتكار والتجديد

untitledmjk

أمازون ليست أول شركة للتجارة الإلكترونية، ولكنها الأكثر ابتكارًا مما جعلها الأفضل، فهي بدأت ببيع الكتب ووصلت لبيع كل شيء تقريبًا، عن طريق الاهتمام بما يجذب اهتمام العملاء، وتقديمه بشكل مبتكر وجديد، فأصبحت تعتمد على الروبوتات كعاملين في مخازنها، وعلى الطائرات دون طيار في توصيل البضائع.

3- خدمة العملاء

rtr20gkq

تضع أمازون العميل على قمة قائمة أولوياتها، وتقدم له خدمة متميزة وخدمة ما بعد البيع أكثر تميزًا.

4- سرعة تقديم الخدمة

AMAZON

تتميز أمازون بسرعة توصيل المنتجات (أحيانًا في نفس اليوم) لعملائها، وذلك بسبب انتشار مخازنها في جميع أنحاء العالم، وتوظيف آلاف الموظفين والعمال لخدمة العميل بسرعة وإتقان. كما تحتفظ بعلاقات جيدة للغاية مع تجار التجزئة للحفاظ على الرتم السريع لعمليات تلبية احتياجات العملاء عبر العالم.

5- التنوع

amazon-fulfillment-center

من بيع الكتب فحسب، إلى بيع كل شيء وأي شيء يحتاجه العملاء بشكل قانوني وآمن وسريع، من أدوات صغيرة إلى أجهزة إلكترونية كبيرة.

6- الجرأة في اتخاذ القرارات

أو بمعنى أصح التخلص من الخوف من المغامرة في الاستثمارات والندم على التجارب الفاشلة، فكما يقول جيف بيزوس “الندم يُقلص حجم نجاحك”، لذا نراها استحوذت طوال تاريخها، الذي يمتد إلى 23 عامًا، على أكثر من 75 شركة، بعضها تطور حاليًا بشكل ضخم.

7- إيمان جيف بيزوس بالشركة

vara-amazon%c2%ad-hachette-1200

نجاح امازون مرتبط بجيف بيزوس، ففي بداية تأسيس الشركة في جراج منزله أعلن بيزوس أنها لن تجني أرباحًا لفترة، ولكن رغبته في النجاح وقدراته الابتكارية جعلته يواصل التقدم للأمام ولا يتوقف، حتى وصل لبداية النجاح الذي كان يخطط له في وقت أقل من المتوقع.

اقرأ أيضًا:

بعد شراء “سوق.كوم”.. هكذا وصلت إمبراطورية “أمازون” الشرق الأوسط

اضغط لتعلق

شارك بردك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

To Top