هواتف

نكشف أسباب ضعف خدمات المحمول .. وغياب “تنظيم الاتصالات”

ما هي أسباب سوء جودة الصوت والإنترنت في الأسابيع الأخيرة؟

منتصف أكتوبر الماضي قام الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات المصري بمنح شركات المحمول الثلاثة والشركة المصرية للاتصالات تراخيص لتقديم خدمات الجيل الرابع لعملائهم، وهي التراخيص التي أثير بسببها جدل كبير استمر لعدة شهور انتهى في النهاية بتوريد الشركات الأربعة ما يزيد عن مليار دولار  -قبل صدور قرار تعويم الجنيه- بالاضافة لـ10 مليارات جنيه لخزانة الدولة.

ومنذ ذلك التوقيت بدأت شركات الاتصالات الاربعة في تجارب للخدمة لاثبات جدارة أمام العملاء وأنهم جاهزون لتقديم تلك الخدمات، أخذاً في الاعتبار أن الترددات التي ستعمل عليها شركات الاتصالات لتشغيل خدمات الجيل الرابع لم يتم اتاحتها بعد للشركات ومن هنا بدأت مشاكل جودة الخدمات في السوق والتي تأتي في غياب تام لموقف واضح من قبل الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات.

مصادر مسئولة بشركات المحمول أكدت انها تقدمت خدمات الجيل الرابع لمشتركيها على الترددات التي تملكها من الجيل الثالث حتى يستلمو الترددات الجديدة، لذا تجد شعارات الجيل الرابع تظهر على الهواتف الذكية المجهزة لذلك في كثير من المناطق بالعاصمة الكبرى وبعد المحافظات الأخرى.

اقرأ أيضًا:
كيف تضبط هاتفك لاستقبال الـ”4G”؟

في الوقت ذلك أكد خبراء الاتصالات أن سوء جودة الخدمات للصوت والانترنت في الأسابيع الأخيرة بسبب أن شركات المحمول بدأت في تحميل خدمات الجيل الرابع على ترددات الجيل الثالث وهو ما يؤدي إلى ضعف الخدمة على المستخدمين لعدم وجود ترددات لتشغيل كل جيل بشكل منفرد، موضحين أن الخدمات التي يشهدها المستخدمين على هواتفهم ليست هي السرعات الحقيقية المفترض أن تكون في الجيل الرابع.

وأشارت المصادر إلى ان تجارب الىداء تظهر ضعف شديد في جودة خدمات الانترنت المحمول، لذلك طالب جهاز تنظيم الاتصالات شركات المحمول في بداية الامر شركات المحمول أن تتوقف عن تجارب خدمة الجيل الرابع لحين توافر الترددات الجديدة منعاً لتأثر الخدمة، لكن الشركات لم تستجيب لذلك فبدت الخدمات تظهر بشكلها الحالي.

تجدر الاشارة إلى أن الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات لم يصدر تقرير جودة الخدمات للمحمول منذ اكتوبر الماضي وهو التقرير المفترض أن يكون بشكل شهري لاثبات ضعف وقوة شركات المحمول في كل المحافظات على مستوى الجمهورية.

last-ntra-report

وفسر خبراء الاتصالات عدم صدور تقارير جودة الخدمات خلال الفترة الأخيرة من قبل تنظيم الاتصالات، بانه حتى يعفي الجهاز نفسه من الحرج، موضحين أنه في حال أصدر الجهاز تقارير جودة الخدمة وأثبت ضعف الخدمات المقدمة من الشركات، فإن الشركات ستطلب من الجهاز مباشرة توفير الترددات الجديدة التي سددو ثمنها حتى يقدموا الخدمات بجودة عالية للعملاء، لذا فضل الجهاز وقف اصدار التقارير لحين توفر الترددات أو تحسن الخدمات.

 اقرأ أيضًا:
هذه فوائد دخول مصر متأخرة لـ 4G.. نعم! هذا ما تقوله نوكيا

اضغط لتعلق

شارك بردك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

To Top