shopping now
أخبار

مهرجان “ON.DXB” للإعلام ينطلق في دبي نوفمبر المقبل

يقدّم مهرجان (ON.DXB) منصة متكاملة لصنّاع القرار الإعلامي والمتخصصين والشركات العالمية الرائدة

تماشياً مع رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، في ترسيخ مكانة دبي كمركز إعلامي رائد ووجهة أولى للمبدعين في المنطقة، كشفت “مدينة دبي للإعلام”، بالتعاون مع “لجنة دبي للإنتاج التلفزيوني والسينمائي”، عن انطلاق مهرجان (ON.DXB)؛ المُلتقَى الإقليمي لتطوير المحتوى والإعلام الجديد، في دبي شهر نوفمبر المقبل، في أحدث إضافة للفعاليات الإبداعية الدولية المتخصصة التي تعزز دور الإمارة كمحور رئيس من محاور صناعة الإعلام وتطوير المحتوى في المنطقة.

الحدث الأبرز من نوعه على مستوى دولة الإمارات والمنطقة، سيغطي بصورة أساسية أربع صناعات إبداعية وهي: الأفلام، والفيديو، والموسيقى، والألعاب الالكترونية والتكنولوجيا المرتبطة بها، مستقطباً مع انطلاق أولى دوراته، في الحادي والعشرين من شهر نوفمبر المقبل، حشداً من الخبراء والمتخصصين والنجوم من داخل المنطقة ومن حول العالم، وذلك من خلال طيف واسع من الأنشطة التي ستشملها الأجندة المكثفة للمهرجان، الذي سيعقد على مدار ثلاثة أيام، تتضمن جلسات حوارية وورش عمل، بالإضافة إلى “هاكاثون”، إذ سيوفر المهرجان مظلة فريدة تجمع هؤلاء جميعا في نقاش هدفه استكشاف الطاقات الإبداعية الواعدة في المنطقة، ورصد السبل اللازمة لدعمها وتنميتها من خلال الاستفادة من التجارب العالمية السابقة نحو تطوير محتوى عربي إبداعي متميز.

يهدف المهرجان إلى تسليط الضوء على التطور التقني والتحولات الكبرى التي تشهدها صناعات مليارية مثل إنتاج الأفلام والفيديوهات القصيرة، والموسيقى والمحتوى التفاعلي والألعاب الالكترونية، التزاماً بالرؤية السديدة التي بدأت دبي تنفيذها منذ أكثر من 20 عاماً، ونجحت بفضلها في التحول إلى مركز إعلامي من الطراز الأول، وهو الإنجاز الذي تُوِّج مؤخرا باختيار وزراء الإعلام العرب دبي عاصمةً للإعلام العربي لعام 2020، ما يبرهن على مدى نجاح التجربة وتميز المبادرات والمشاريع الإعلامية الرائدة التي نفذتها دبي على مدار السنوات الماضية.

إنجازات وفرص

وشكّلت مدينة دبي للإعلام حجر الأساس في تحقيق أهداف دبي الاستراتيجية في مجالات الإعلام وتطوير المحتوى، واستقطبت منذ تأسيسها كبرى المؤسسات وأفضل المواهب، وذلك بفضل البنية التحتية المتطورة وبيئة الأعمال المحفزة للابتكار والإبداع، كما أسهم إطلاق حاضنة الأعمال (in5) للإعلام في توفير البيئة الملائمة للعديد من المبدعين والمواهب في مجالات الإعلام الجديد لتأسيس أعمالهم وتوسيعها إقليمياً وعالمياً انطلاقاً من دبي.

وتشير آخر الدراسات التي أجرتها مدينة دبي للإعلام، بالتعاون مع مجموعة من الشركاء وهي “نظرة على الإعلام العربي”، إلى أن الإعلام الرقمي يمثل القطاع الأسرع نمواً في المنطقة، وبمعدل نمو وصل إلى 17%، خلال الفترة الممتدة بين عامي 2014 و2018، وذلك نظراً لارتفاع معدلات انتشار الإنترنت ونمو مواقع التواصل الاجتماعي والهواتف الذكية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وقد توزعت الحصص الأكبر في نسبة النمو بواقع 29% لقطاع الألعاب الالكترونية و23% للنشر و12% لمشاهدة الفيديو على الانترنت، ما يجعلها المحركات الثلاثة الأولى لنمو السوق الرقمي الإقليمي.

ويقدّم مهرجان (ON.DXB) منصة متكاملة لصنّاع القرار الإعلامي والمتخصصين والشركات العالمية الرائدة والمستثمرين والمواهب المحلية والإقليمية في هذه الصناعات المعتمدة على الابتكار والإبداع، ويتيح فرصاً لبناء الشراكات وتنمية الأعمال، والاطلاع على آخر المستجدات التقنية الأمر الذي يسهم في دفع عجلة نمو تلك الصناعات المترابطة،وتعزيز مكانة دبي مقراً عالمياً لكبرى الشركات وأبرز المواهب.

ويشارك في فعاليات المهرجان صنّاع أفلام ومنتجين للموسيقى والفيديو ونخبة من مطوري المحتوى التفاعلي والألعاب الإلكترونية الإماراتيين والعرب ومن حول العالم، وتناقش الجلسات الحوارية وورش العمل التي تعقد ضمن أجندة المهرجان سبل تمكين المبتكرين والمواهب الإعلامية الإماراتية ومن مختلف أنحاء المنطقة، وتعزيز المحتوى العربي في مختلف المنصات الالكترونية، بالإضافة إلى الارتقاء بجودة المحتوى بشكل عام من خلال الوصول إلى التكنولوجيا والتمويل وتوفير بيئة الأعمال المناسبة للنمو، بمايسهم في الوصول بالمواهب الإقليمية وابداعاتهم إلى العالمية.

أهمية استراتيجية

وبهذه المناسبة، قال ماجد السويدي، مدير عام مدينة دبي للإعلام: “يأتي إطلاق (ON.DXB) بالتزامن مع اختيار دبي عاصمة للإعلام العربي لعام 2020، ليؤكد أهمية دبي الاستراتيجية في الارتقاء بواقع هذه الصناعاتالمترابطة على المستوى الإقليمي والعالمي، وذلك من خلال بنيتها التحتية المتطورة وبيئة الأعمال المحفزة للإعلام والابتكار وريادة الأعمال”.

وأضاف: “يُعد (ON.DXB) نموذجاً مبتكراً لاستقطاب وتطوير المواهب والطاقات الإبداعية الإعلامية التي تزخر بها دول المنطقة، ويجسد الحدث دور ورؤية مدينة دبي للإعلام في إيجاد بيئة محفزة للتواصل وبناء الشراكات بين مختلف الجهات المعنية بالإعلام الجديد وصناعة المحتوى، بما في ذلك الشركات العالمية الكبرى، والشركات الناشئة والمتوسطة وحاضنات الأعمال”، مشيراً إلى “فرص النمو الكبيرة التي تحققها صناعات مثل الألعاب الالكترونية والموسيقى والفيديو وتواجدها المتنامي في المنطقة انطلاقا من دبي، ودورها في استقطاب استثمارات كبرى مستقبلاً غلى غرار صفقات استحواذ أو تمويل أنجزتها شركات انطلقت من دبي مثل أنغامي وكريم وسوق.كوم وغيرها”.

وأوضح جمال الشريف، من لجنة دبي للإنتاج التلفزيوني والسينمائي، قائلاً: “يشكّل (ON.DXB) فرصة مثالية للتعريف بما تقدمه دبي للمنطقة والعالم في المجالات الإعلامية، فقد تحولت دبي إلى وجهة مفضلة لشركات الإنتاج السينمائي العالمية، ومقصد لإنتاج العديد من الأفلام والبرامج والمحتوى التفاعلي والإعلانات وذلك بفضل العديد من المقومات التي تتمتع بها الإمارة بما في ذلك البيئة التشريعية المحفزة للإبداع والابتكار وسهولة ممارسة الأعمال”.

وأضاف: “يتيح (ON.DXB) مشاركة تجارب متنوعة في مجال إنتاج المحتوى، وخصوصاً المحتوى العربي الذي يفتح فرص نمو كبيرة، والتعرف على أفضل الممارسات وعناصر التمكين الداعمة لنمو وتطور عملية إنتاج المحتوى، والبحث في مجالات التطوير على صعيدي البيئة التنظيمية والتشريعية التي تعد ركائز أساسية تدعم الارتقاء بواقع المجالات الإعلامية والإبداعية وبمشاركة جميع مكونات القطاع الإعلامي. كما يعزز قدرة صنّاع المحتوى والإعلاميين في المنطقة على مواكبة أحدث التوجهاتوالتطورات ويسهم في النهوض بمستقبل المحتوى الإعلامي المحلي والإقليمي لمستويات متقدمة من التميز والتنافسية العالمية”

وستُقام فعاليات المُلتقى الإقليمي لتطوير المحتوى والإعلام الجديد في مدينة دبي للاستوديوهات، وذلك للاستفادة من البنية التحتية المتطورة المتوافرة فيها من استوديوهات ومسارح مزودة بأحدث التقنيات الصوتية والمرئية، حيث ساهمت المدينة منذ تأسيسها في دعم صناعة انتاج المحتوى بكافة أشكاله، وتمكنت من بناء شبكة قوية من علاقات التعاون مع أكبر جهات الإنتاج السينمائي والتلفزيوني والرقمي في العالم. كما ستتضمن أجندة المهرجان سلسلة من النشاطات التفاعلية الحية مثل العروض الموسيقية والعروض البصرية وإطلاق ألعاب الكترونية جديدة وفرص لاستعراض التقنيات الحديثة المستخدمة في انتاج الأفلام ومقاطع الفيديو والموسيقى وتطوير الألعاب الإلكترونية وغيرها.

وتمهيداً لانطلاق المهرجان، ستقوم اللجنة المنظمة بإقامة مجموعة من الأنشطة التعريفية والرامية إلى إشراك الجهات المعنية بالصناعات الإبداعية في دبي والمنطقة ككل، وتعزيز حضور ومشاركة هذه الجهات في المهرجان، الذي تتولى تنظيمه شركة “انفورما ماركيتس” العالمية.

اضغط لتعلق

شارك بردك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

To Top