أخبار

لقاح أكسفورد لعلاج فيروس كورونا يسجل “نتائجا واعدة”.. متى سيصل للأسواق؟

أشاد رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، على حسابه الرسمي على فيسبوك، بلقاح أكسفورد، واصفا إياه بالأخبار الإيجابية للغاية

أظهر اللقاح الذي طورته جامعة أكسفورد بالمملكة المتحدة نتائجا واعدة، بعد إجراء تجارب على 1077 شخصا، نجح اللقاح الجديد في تحفيز أجسامهم على إنتاج أجسام مضادة يمكنها محاربة فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″، بحسب تقرير نشرته هيئة الإذاعة البريطانية BBC.

ولفت التقرير النظر إلى أنه على الرغم من النتائج الواعدة للتحفيز المناعي للقاح فيروس كورونا الجديد، إلا أنه من السابق لأوانه معرفة ما إذا كان كافيا بمفرده لتوفير الحماية الكاملة من فيروس كورونا، ما يجب معه خضوعه إلى مزيد من الدراسة والتجارب.

وأشاد رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، على حسابه الرسمي على فيسبوك، بلقاح أكسفورد، واصفا إياه بالأخبار الإيجابية للغاية كخطوة مهمة في الاتجاه الصحيح، كما طلبت المملكة المتحدة 100 مليون جرعة من اللقاح الجديد.

وبحسب البروفيسورة سارة جيلبرت، من جامعة أكسفورد، فإنه لا يزال هناك الكثير من العمل قبل تأكيد قدرة اللقاح على تصديه لفيروس كورونا، وإن كانت النتائج المبكرة تبشر بالخير.

وحول الآثار الجانبية للقاح الجديد، رصد التقرير معاناة 70% من المشاركين في التجارب من الحمى والصداع، غير أن الباحثين أكدوا إمكانية التغلب على ذلك باستخدام أدوية الباراسيتامول.

وإذا جرت الأمور على ما يرام، فإنه يتوقع وصول اللقاح للأسواق قبل نهاية العام الجاري 2020، غير أنه سيتاح أولا للعاملين في مجال الرعاية الصحية، يليهم في الأولوية الأشخاص الأكثر تضررا من الفيروس، في حين لن يتاح اللقاح على نطاق واسع كتطعيم ضد الفيروس قبل بداية العام القادم 2021.

اضغط لتعلق

شارك بردك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

To Top