تقنيات

شاومي تنجح في حل مشكلة في الهواتف الذكية فشلت فيها بقية الشركات المنافسة!

ظهرت تقنية حساس البصمة المدمج أسفل الشاشة منذ عامين تقريبا

نجحت شاومي Xiaomi في حل مشكلة في الهواتف الذكية، لتصبح أول شركة من بين شركات تصنيع الهواتف الذكية يمكنها دمج مستشعر البصمة أسفل الشاشات من نوع إل سي دي LCD، بعدما اعتقد الجميع عدم إمكانية ذلك عمليا.

وظهرت تقنية حساس البصمة المدمج أسفل الشاشة منذ عامين تقريبا، عندما قدمتها فيفو Vivo لأول مرة في هاتفها الذكي “فيفو إكس20 بلس يو دي” Vivo X20 Plus UD، الذي أطلق في يناير 2018، وقد أكدت الشركات المصنعة للهواتف الذكية عدم إمكانية دمج حساس البصمة تحت الشاشات من أي نوع خلاف شاشات أوليد OLED، وعدم إمكانية استخدام هذه التقنية مع شاشات LCD.

ويعتقد أن شاشات LCD لم تستطع دعم دمج حساس البصمة أسفلها بسبب وجود ضوء خلفي بها لعرض الصورة، ما يؤثر على أداء مستشعر البصمة البصري، بينما اليوم تمكن مهندسي شاومي من تجاوز هذه المشكلة.

وقال مدير علامة ريدمي Redmi التجارية، التابعة لشاومي، أن الشركة نجحت في تنفيذ مستشعر بصمة تحت شاشة LCD، كما نشر مقطع فيديو لهاتف من نوع شاومي ريدمي نوت 8 برو Redmi Note 8 Pro يعمل بهذه التقنية.

ويتوقع أن تدمج شاومي الميزة الجديدة مع هواتف ريدمي التي ستصدر خلال العام الجاري 2020.

اضغط لتعلق

شارك بردك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

To Top