إنترنت

هكذا كُتبت نهاية أشهر 5 هاكرز في العالم

هاكرز

بالرغم من أن القرصنة تعد من الأشياء غير المرغوب بها، والتي تعد في كثير من الأحيان مجرمة من قبل الحكومات، إلا أن هناك جانبًا إيجابيًا منها وهو الخاص بخبراء أمن الكمبيوتر والمتخصصين في اختبار الاختراق، أو ما يعرف باسم “قراصنة القبعة البيضاء”، بينما يطلق على الهاكرز الذين يعتمد عملهم على سرقة البيانات، اسم ” “قراصنة القبعة السوداء”.. هنا سنتحدث عن مصير أشهر 5 هاكرز من ذوي القبعات السوداء.

1- جوناثان جيمس

تمكن جيمس، الذي كان يُطلق عليه “c0mrade”، من اختراق عدد من الشبكات الخاصة بمؤسسات حيوية مثل وزارة الدفاع الأمريكية، وناسا، وهو في الخامسة عشر من عمره، وقد تمت إدانته وسجنه بتهمة القرصنة في الولايات المتحدة الأمريكية.

ونتيجة لاختراقها، اضطرت ناسا، إلى إغلاق شبكتها لمدة ثلاثة أسابيع كاملة أثناء التحقيق، بسبب خسارتها 41 ألف دولار، إلى جانب تحميله ما يكفي من التعليمات البرمجية الخاصة بمعرفة كيفية عملها، وبالرغم من سجنه وإدانته إلا أن قصته لم تنته، ففي عام 2007 وقعت عدد من الشركات البارزة ضحية لهجمات الهاكرز، وبالرغم من نفيه للاتهامات الموجهة له بشأن تورطه بهذه الهجمات، إلا أنه ظل موضع اشتباه، وفي عام 2008 أقدم جيمس على الانتحار لاعتقاده بإنه سيُتهم مجددًا في جرائم لم يرتكبها.

2- كيفين ميتنك

يعد كيفن أحد أشهر المدانين في الولايات المتحدة، لاتهامه في قضايا قرصنة إلكترونية، إذ اعترف إنه اخترق أحد الهواتف المحمولة، وتمكن من إجراء مكالمات مجانية، بالإضافة لسرقته للتعليمات البرمجية من العديد من الشركات مثل صن مايكروسيستمز ونوفيل، بجانب اختراقه وتجسسه على المكالمات الخاصة، بوكالة الأمن القومي الأمريكية، ونتيجة لذلك تم سجنه لمدة خمس سنوات، وحاليًا يعمل كمستشار للأمن المهني.

3- ألبرت جونزاليس

بدأ ألبرت نشاطه من خلال تكوين مجموعة قرصنة باسم شادوكرو، والتي سرقت أرقام 1.5 مليون بطاقة إلكترونية، ومن ثم باعتها على الإنترنت لتحقق أرباح، كما أصدرت المجموعة جوازات سفر مزورة وبطاقات تأمين صحي، وشهادات ميلاد لجرائم سرقة الهوية بإجمالي 4.3 مليون دولار مسروقة، وجاءت شهرته في مجال القرصنة، من خلال جمعه لأكثر من 170 مليون بطاقة ائتمان، وأرقام بطاقات الصراف الآلي خلال سنتين، وفي عام 2010 حكم عليه بالسجن لمدة 20 عامًا.

4- كيفين بولسن

يعد كيفين بولسن من أخطر الهاكرز على الإطلاق، نظرًا لاتباعه لأساليب احتياليه معقدة، إذ اخترق خطوط الهاتف الخاصة بمحطة الراديو، وثبت رقمه بحيث يتم اختياره للاتصال به عند وجود جوائز، كذلك تمكن من اختراق قائمة المطلوبين الخاصة بمكتب التحقيقات الفيدرالي وسرقة المعلومات الخاصة بهم، لاحقًا تم القبض عليه في سوبر ماركت، وحكم عليه بالسجن لمدة 51 شهرًا، وتغريمه 56000 دولار. وفي الوقت الحالي، يعمل كيفين كمحرر صحفي لجريدة وايرد نيوز “Wired News”.

5- جاري مكينون

يعد جاري مكينون أحد أشهر القراصنة الإسكتلنديين، إذ تمكن من اختراق 97 شبكة عسكرية أمريكية بالإضافة لوكالة ناسا خلال عامي 2001 و2002، وسُجلت محاولة الاختراق الخاصة به، كأكبر محاولة لاختراق الشبكات العسكرية في التاريخ، وحاليًا يعمل كخبير في تهيئة المواقع لمحركات البحث.

اضغط لتعلق

شارك بردك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

To Top