أخبار

السر وراء “وعد نوكيا وعد بجد”.. توقعات وشائعات تحيط بحملة نوكيا الإعلانية!

تكهنات كثيرة تناقلها رواد السوشيال ميديا حول خملة “وعد نوكيا”

على الطريق الصحراوي، وفي شوارع القاهرة، انتشرت إعلانات كثيرة لشركة “نوكيا” Nokia، تحمل عبارة حيرت المارة، وهي “وعد هواتف نوكيا وعد بجد”، لتنتقل الإعلانات على مواقع السوشيال ميديا، فيسبوك وتويتر، يتخللها سؤال واحد من قبل الرواد، خاصة مستخدمي هواتف الشركة “نوكيا”، حيث كان السؤال: “إيه وعد نوكيا؟”.

تكهنات كثيرة تناقلها رواد السوشيال ميديا، منها أن الوعد الذي اجتاح الحملة الإعلانية في الشوارع هو ظهور هواتف جديدة تنافس الشركات الكبري، مثل سامسونج وهواوي، أو أن الشركة سوف تعيد تصنيع الهواتف القديمة بالمواصفات العالمية الآن، وآخرون سخروا من الحملة الإعلانية، ورجحوا أن الأمر بعيد عن الهواتف واصداراتها، ويتمحور حول أن الشركة سوف تعود للسوق والظهور، من خلال تصنيع أجهزة منزلية!

من تلك التعليقات: “هتنزل هاتف.. فيه تسريبات إن أوبو إف 11 العادي هينزل من نسخة 128 جيجا ذاكرة، وفيه إشاعات إن النسخة دى هتبقى 4 جيجا رام مش 6.. عندك فكره عن الكلام ده؟ وأنهي صح وأنهي غلط؟؟ وهل هتنزل قريبا ولا لسه بدري؟!”.

وتعليق آخر: “وعد نوكيا هو أن أجهزتها دلوقتى جاية بأندرويد وان التابع لجوجل في أجهزه نوكيا هتستقبل كل تحديثات الأندرويد القادمة لمدة سنتين، وكمان التحديثات الأمنية لثلاث سنوات وبكده الجهاز هيبقي علطول up to date، وبأحدث إصدرات أندرويد”.

هناك تسريبات كثيرة وضحت مضمون الحملة، وكشفت عن أن وعود شركة نوكيا، هي استقبال تحديثات أمنية لمدة 3 سنوات واستقبال تحديثات أندرويد لمدة سنتين.

وقادت شركة نوكيا حملة إعلانية ساخرة من قبل، ضد منافستها الرئيسية في مجال التصوير شركة “سامسونج”، بالاعتماد على هاتفها الرائد الجديد Lumia 1020 الذي يتوفر على مستشعر كاميرا بدقة 41 ميجابكسل.

و تستعد شركة نوكيا لإصدار هاتف جديد، سيصدر بثلاث كاميرات خلفية ومستشعر بصمة تحت هذه الكاميرات في ترتيب مشابه لـ Nokia 9 Pureview، ويتمتع بنظام أندرويد خام، ولديه الكاميرات بعدسة واسعة للغاية Ultrawide.

اضغط لتعلق

شارك بردك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

To Top