shopping now
أخبار

“الجنس مع ستالين”.. لعبة فيديو تثير غضب الروس!

يقف وراء لعبة “الجنس مع ستالين” مطور روسي، ومن المقرر لها الصدور في 10 أكتوبر القادم

أثارت لعبة فيديو غضب روسيا، التي رأت فيها إهانة لأهم قوادها ورموزها، جوزيف ستالين، السكرتير العام للحزب الشيوعي السوفييتي في الفترة من أبريل 1922 حتى وفاته في مارس 1953.

وحملت اللعبة عنوان “الجنس مع ستالين” Sex with Stalin، وهي من تطوير شركة “بوبس دف” Boobs Dev، التي يقف ورائها مطور روسي، ومن المقرر لها الصدور في 10 أكتوبر القادم، للعب على أنظمة مايكروسوفت ويندوز.

وبطل اللعبة هو مسافر عبر الزمن، يسافر إلى عصر الاتحاد السوفييتي وقت حكم ستالين له، فيمكنه مقابلته شخصيا، والاحتكاك به أو ضربه في معدته أو صعقه بالكهرباء في حلماته!

وأثارت اللعبة ردود فعل غاضبة في روسيا، فدعا رئيس اللجنة المركزية للشيوعيين في روسيا، ماكسيم سوراجكين، إلى حظرها، واصفا إياها بـ”الفاحشة والمنحرفة”.

يذكر أن الفيلم الكوميدي “موت ستالين” قد مُنع من العرض في دور السينما الروسية، العام الماضي، ووصفه وزير الثقافة فلاديمير ميدينسكي بـ”السخرية المهينة من الماضي السوفييتي بأكمله”.

اضغط لتعلق

شارك بردك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

To Top