shopping now
أخبار

إيران تمنع البنوك من التعامل في العملات الرقمية

يأتي القرار الإيراني وسط الانخفاض الشديد في قيمة العملة (الريال)

أصدر البنك المركزي الإيراني قرارا بحظر تعامل البنوك في العملات الرقمية أو المشفرة، مثل بيتكوين Bitcoin، بسبب المخاوف من إمكانية استخدام التكنولوجيا بشكل غير قانوني.

وذكر القرار أن عملة البيتكوين يمكن استخدامها في غسيل الأموال وتمويل الإرهاب، وكذلك كوسيلة لنقل وتحويل الأموال للمجرمين والخارجين عن القانون، وألزم القرار البنوك والمؤسسات الائتمانية وعمليات تحويل الأموال بتجنب بيع وشراء العملات الرقمية المشفرة.

يأتي القرار الإيراني وسط الانخفاض الشديد في قيمة العملة (الريال) إلى أدنى مستوى على الإطلاق في أوائل أبريل الجاري، ويمثل ضربة مفاجئة للبعض في إيران، ممن رأوا في العملات المشفرة أملا يمكن من خلاله إيران التغلب على المشكلات المتعلقة بتعاملاتها المصرفية ومنفذا من العقوبات الدولية المفروضة عليها.

وبحسب موقع BBC البريطاني، فإن وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الإيراني، محمد جواد جهرمي، سبق وأعلن في فبراير الماضي عن خطة حكومية لتطوير عملة إيرانية افتراضية خاصة بها، وهي الخطة التي ساندتها بقوة هيئة الأمن السيبراني الإيرانية، التي قالت أنها ستدعم العملات الافتراضية إذا تم تنظيمها بشكل صحيح.

وتضيف BBC، فقد رفض البنك المركزي الإيراني خطة جهرمي في ذلك الحين، وأعلن مسؤوليه من خلال وسائل الإعلام الحكومية الإيرانية أن التقلبات العشوائية للعملات المشفرة، إلى جانب شبهات الاحتيال الهرمي، وهو نموذج عمل غير مستقر هدفه جمع المال من أكبر عدد من المشتركين بينما يكون المستفيد الأكبر هو المتواجد في رأس الهرم، يجعل من سوق العملات الرقمية سوقا غير موثوقة ومحفوفة بالمخاطر.

يذكر أن البنك المركزي الهندي قد أعلن عن حظر مماثل على بيع أو شراء العملات المشفرة في أوائل أبريل الجاري، وقد أعطى بنك الاحتياط الهندي RBI البنوك مهلة 3 أشهر لإغلاق كافة تعاملاتها في العملات الافتراضية، وقد وصل سعر عملة البيتكوين حاليا إلى 8,900 دولار تقريبا (157,000 جنيها مصريا تقريبا).

اضغط لتعلق

شارك بردك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

To Top