shopping now
أخبار

 أسبوع افريقي للإتاحة التكنولوجية للأشخاص ذوي الإعاقة بمشاركة 7 دول أفريقية

أكد عمرو طلعت وزير الاتصالات، على أهمية العمل الأفريقي المشترك وتبادل الخبرات بين بلدان القارة الإفريقية لتعظيم الاستفادة من الخبرات المختلفة من أجل دمج وتمكين الأشخاص ذوي الإعاقة على مستوى القارة؛ مشيرا إلى أهمية توظيف أدوات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات من أجل الوصول إلى مجتمعات عصرية دامجة يتشارك فيها الجميع في أداء واجباتهم نحو تحقيق تنمية مستدامة.

جاء ذلك خلال افتتاح فعاليات الأسبوع الأفريقي للإتاحة التكنولوجية للأشخاص ذوي الإعاقة Accessible Africa Week الذي تنظمه وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات خلال الفترة من 14 حتى 18 يوليو الجاري كمنحة تدريبية كاملة حول الإتاحة التكنولوجية والتكنولوجيا المساعدة بمشاركة 7 دول أفريقية هي أثيوبيا، ونيجيريا، وغانا، وتنزانيا، وكينيا، وجنوب أفريقيا والدولة المنظمة مصر.

وأضاف طلعت أن التواصل المباشر الذي سيتم من خلال ورش العمل والجلسات التفاعلية لمتخذي القرار ومطوري التكنولوجيا، والأشخاص ذوي الاعاقة كمستخدمين للتكنولوجيا المساعدة، وكافة المهتمين وأصحاب الخبرات العاملين بمجال الاتاحة التكنولوجية للأشخاص ذوي الإعاقة من مختلف الدول الافريقية سيؤدي بالضرورة إلى الاستفادة من كافة الخبرات في هذا المجال، كما سيساهم في إلقاء الضوء على احتياجاتهم المتعلقة بالتكنولوجيا المساعدة، والدور الذي يمكن أن تلعبه الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في التغلب على مختلف التحديات التي تواجه الأشخاص ذوي من الإعاقة، مما يتيح دمجهم في المجتمع والاستفادة من طاقاتهم في عمليات التنمية الاقتصادية والاجتماعية؛ مشيرا الى أن القارة الإفريقية مليئة بالعقول الواعدة التي تستطيع ان تحدث طفرة كبيرة في هذا المجال.

اضغط لتعلق

شارك بردك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

To Top