أخبار

ماذا تفعل مصطلحات “البيئة والإنصاف والأخلاق” في تقرير IBM الجديد؟

في يونيو 2020، وقف آرفيند كريشنا الرئيس التنفيذي لشركة IBM أمام الكونجرس ليخطب فيهم، ليس عن ابتكارات تكنولوجية جديدة ولا عن تحديات التحول الرقمي، ولكن عن كيفية إصلاح “العدالة العرقية Racial Justice”، وكيف يمكن معالجة الاستخدام المسؤول للتكنولوجيا من قبل مطبق العدالة، يبقى أن تعرف أن هذه الرسالة كانت بعد أيام قليلة من مقتل جورج فلويد الأمريكي من أصول أفريقية الذي قتل اثناء اعتقاله من قبل شرطة ولاية مينيسوتا الأمريكية.

سلوك الرئيس التنفيذي لشركة آي ابي أم لا يعبر عن توجه شخصي، أكثر من منظومة عمل أخلاقية تتبناها واحد من أقدم الشركات التكنولوجيا في العالم والتى تأسست قبل أكثر من 110 عاما، وتمتلئ سابقة أعمالها بالكثير من المواقع والقرارات والتقنيات التى مهدت الطريق لكل شركات صناعة “الهاردوير” في العالم.

العناصر الثلاثة

قبل أيام أعلنت الشركة عن استراتيجية جديدة، وتعتمد حسب ما أشار آرفيند كريشنا، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة IBM، على ثلاثة عناصر اساسية: التأثير البيئي، والتأثير الإنصافي، والتأثير الأخلاقي. وأضاف “لطالما بذل موظفي شركة IBM وقتهم واستغلوا مواهبهم والتقنيات المتوفرة لديهم في إحداث تأثير إيجابي حول العالم، إضافة إلى تطوير طبيعة عملهم”.
أعمال الشركة في مصر ليست بعيدا أبدا عن هذا المنظومة، خاصة وأن فرعها في مصر هو الأقدم في أفريقيا والمنطقة العربية، وتقول مروة عباس، المدير العام لشركة IBM مصر: “إطار العمل الذي تم بلورته اليوم يرسخ التزامنا ومبادئنا لدعم التنمية المستدامة وإحداث تأثيرات إيجابية بجميع المجتمعات التي نعمل فيها”.
وأضافت عباس التي تولت مسؤولية الشركة في مطلع 2022، كأول سيدة مصرية :”حرصت شركة IBM من خلال تواجدها في السوق المصري لأكثر من ٦٨عامًا على تكريس خبراتها وتقنياتها لتلبية احتياجات السوق وخلق مستقبل أكثر استدامة وإنصافًا وأخلاقاً للجميع.”

“لطالما بذل موظفي شركة IBM وقتهم واستغلوا مواهبهم والتقنيات المتوفرة لديهم في إحداث تأثير إيجابي حول العالم”

ويشمل تقرير IBM، المعني بأنشطة الشركة البيئية والاجتماعية والمعنية بالحوكمة لعام 2021، على إطار عمل تأثير IBM ومجموعة من الالتزامات المعنية بتحقيق المسئولية والشفافية:

التأثير البيئي: تلتزم شركة IBM بالحفاظ على المصادر الطبيعية، والحد من التلوث، وتقليل المخاطر المتعلقة بالمناخ، مثل تحقيق ما يقرب من الصفر في انبعاثات غازات الاحتباس الحراري بحلول عام 2030، وتحويل 90% من النفايات غير الخطرة بعيدًا عن مدافن النفايات وترميدها بحلول عام 2025.

وفيما تعلق بالتأثير الإنصافي: تعمل شركة IBM على إتاحة المجالات والفرص للجميع لزيادة التنوع والعدالة والتضمين، من خلال: تزويد 30 مليون شخص من جميع الأعمار بمهارات جديدة مطلوبة لشغل الوظائف المستقبلية التي ستتوفر بحلول عام 2030، مع تسجيل 4 ملايين ساعة من ساعات العمل التطوعي بحلول عام 2025، بالإضافة الي استثمار 250 مليون دولار في برامج التدريب المهني ووضع برامج جديدة للموظفين بحلول عام 2025، وسيتم تخصيص 15% من إجمالي نفقات موردي الدرجة الأولى إلى الموردين ذوي البشرة السمراء بحلول عام 2025.

التأثير الأخلاقي يمثل نقطة محورية في أعمال IBM، خاصة وأنها مؤخرا وضعت ملامح تأسيس لمنظومة أخلاقية لاستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي، وتهدف استراتيجتها الأخلاقية إلى تعزيز القدرة على الابتكار ودعم السياسات والممارسات التي تعطي الأولوية للأخلاق، والثقة، والشفافية، وفوق كل ذلك المساءلة، من خلال:
ضم 1000 من شركاء النظام البيئي المدربين على أخلاقيات التكنولوجيا بحلول عام 2022، ومواصلة إشراك 100% من الموردين في الممارسات السليمة، مع الاستمرار في التنوع بتعديل أجور كبار القادة.

يتمثل تأثير IBM في وضع إطار العمل الذي يوضح أن الثقة والشفافية والقيادة الأخلاقية هي القيم التي تدعم الشركة في التزامها بإحداث تأثير إيجابي مستديم. وتوضح هذه الأهداف والجهود كيفية سعى شركة IBM إلى تحقيق هدفها المتمثل في تشجيع العالم على العمل بشكل أفضل، مما يوفر حلولاً أكثر تأثيراً في التحديات البيئية والاجتماعية والإدارية التي تواجه الشركات والمجتمع.

اضغط لتعلق

شارك بردك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

To Top