أجهزة ذكية

هل نرى سيارة طائرة في المستقبل القريب؟

سيارة طائرة

يبدو أن المستقبل القريب سيحمل لنا ما كنا نظنه بعيدًا، فشركة ليلوم الأوروبية الناشئة تعمل على تطوير سيارة طائرة، كالتي نراها في أفلام الخيال العلمي. وتشارك تينسنت الصينية للاستثمار بعض أكبر الشركات العالمية، من بينها أوتوميكو – لندن، في نحو 90 مليون دولار، في تطوير تلك السيارة الطائرة.

هناك بالفعل 15 شركة ناشئة تعمل على تطوير أنواع مختلفة من السيارات الطائرة، بحسب منظور كل شركة، كما تنافسها كذلك شركات عملاقة مثل إير باص وتويوتا في تطوير تلك التقنية، ورغم أن نصف تلك الشركات يقع مقرها بالولايات المتحدة الأمريكية، إلا أن شركتي ليليوم وفولوكوبتر الأوروبيتين، تحتلان عناوين الأخبار مؤخرًا في هذا الصدد.

دبي تبدأ اختبار خدمة التاكسي الطائر ذاتي القيادة

ويرجع بروز فكرة السيارة الطائرة للسطح الآن، إلى الزخم التسويقي للفكرة مدفوعًا بشركات عالمية مثل أوبر، وحكومات مثل حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة، مما جذب مستثمرين بحجم تينسنت وأوتوميكو. بجانب نضج وتطور التقنيات اللازمة لتطويرها، مع التطور السريع لتقنيات الطائرات دون طيار، والتي تحولت من أداة ترفيهية إلى أداة مهمة في مجموعة متنوعة من الصناعات.

ومع ذلك فلا تزال هناك عقبات تقف أمام تحقيق هذا الحلم، أكبرها هو دمج السيارات الطائرة في المجال الجوي العام، وكذلك مشكلة تنظيم عملها، وهل ينبغي ان تكون القيادة خاضعة للسيطرة البشرية أم قيادة ذاتية. بالإضافة للبنية التحتية المطلوبة وطريقة تتبع المركبات الطائرة، وتنسيق الآلاف من مسارات الطيران في الوقت الحقيقي ومنع تصادمها.

اضغط لتعلق

شارك بردك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

To Top