شبكات اجتماعية

هكذا ستؤثر السياسة الجديدة لعرض المنشورات على أرباح فيسبوك

فيسبوك

بعد التغييرات الكبيرة التي أعلن عنها مارك زوكربيرج، مؤسس شركة فيسبوك ورئيسها التنفيذي، في طريقة عرض المنشورات على الصفحة الرئيسية للمسخدمين، وإعطاء الأولوية لعرض منشورات العائلة والأصدقاء ووسائل الإعلام المحلية والإعلانات الممولة، يتساءل الكثيرون عن مصير الأرباح والآثار المالية المترتبة على ذلك.

من المتوقع أن تبلغ إيرادات فيسبوك 6 دولارات لكل مستخدم في الربع المالي الأخير من 2017، وفقًا لموقع FactSet. وتعديل الخوارزميات التي تتحكم في طريقة عرض المنشورات على الصفحة الرئيسية للحسابات، والتي تتحكم بـ 85% من عائدات فيسبوك، سيؤثر على إيرادات المنصة المستقبلية.

مؤسس eMarketing: هذا ما تستهدفه “فيسبوك” من وراء تعديلاتها الأخيرة

ووقال زوكربيرج، عند إعلانه عن التغييرات: “لأكون واضحًا تلك التغييرات من المتوقع لها أن تقلل الوقت الذي يقضيه المستخدمين على فيسبوك، وانخفاض بعض التفاعلات الأساسية، ولكن أتوقع كذلك أن تزداد قيمة الوقت الذي ستقضيه على فيسبوك. وإن قمنا بالعمل الصحيح، سيكون ذلك في اعتقادي في صالح مجتمعنا وأعمالنا على المدى البعيد”.

وبالنسبة للمحللين فما قاله مؤسس فيسبوك يعني إنه بما أن الوقت الذي سيقضيه المستخدم على المنصة سيقل، لذا سينخفض عدد الإعلانات التي ستُعرض للمستخدم، وهو ما يعني إيرادات أقل. ويتوقع بعضهم زيادة أسعار المساحات الإعلانية الحالية على فيسبوك، كما يتوقع كذلك نموًا في استخدامات الفيديو على المنصة.

اضغط لتعلق

شارك بردك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

To Top