أجهزة ذكية

فيديو| نظارة “إنتل” الذكية تتغلب على عيوب نظارة جوجل

تشبه نظارة “فونت” Vaunt نظيرتها العادية دون وجود اختلاف ملحوظ

يمكن القول بأن أهم ما في نظارة إنتل الذكية “فونت” Vaunt هي القطع التي تم الاستغناء عنها واستبعادها تماما من نظارة جوجل السابقة عليها، فلا يوجد كاميرا تثير الريبة في قلب من ينظر إليك، ولا زر لابد من الضغط عليه، ولا شاشة متوهجة أو ذراع غريبة أمام العدسات، ولا سماعة أو ميكروفون (على الأقل حتى الآن).

تشبه نظارة “فونت” Vaunt نظيرتها العادية دون وجود اختلاف ملحوظ، وبمجرد ارتدائها فإن المعلومات التي تعرضها يتم إسقاطها مباشرة على شبكية العين، ليراها مستخدم النظارة بوضوح كما لو أنه يطالعها على شاشة صغيرة عالية الوضوح موضوعة أمام عينيه.

في جوهرها، تعمل نظارة “فونت” Vaunt عبر الاتصال بهواتف أندرويد Android وآيفون iPhone باستخدام تقنية البلوتوث، بنفس طريقة اتصال الساعات الذكية مع هذه الهواتف، وهي تتلقى الأوامر من تطبيق يعمل في الخلفية للتحكم فيها، وهي تتولى عرض رسائل بسيطة مثل الاتجاهات والتنبيهات، إلى حين تطويرها بالكامل كنظارة للواقع المعزز AR.

وتعمل نظارة “فونت” Vaunt عن طريق شعاع منخفض الطاقة وآمن من الليزر يضيء صورة أحادية اللون بمساحة 400 X 150 بكسل على عاكس هولوجرافي (ثلاثي الأبعاد) على عدسة النظارة اليمنى، لتنعكس الصورة في الجزء الخلفي من مقلة العين ومباشرة على الشبكة، ومن ثم يمكن رؤيتها بوضوح تام دون الحاجة إلى شاشة خارجية أمام العينين.

أما عن تاريخ إصدار النظارة بالأسواق، فإن “إنتل” Intel تنتوي أن تسلك الطريق الذي اتبعته “جوجل” Google قبل 5 سنوات عند إطلاق نظارتها، فسوف تطلق إنتل برنامج للوصول المبكر للمطورين خلال العام الجاري، إلا أنه لا يوجد موعد رسمي معلن لبدء طرح النظارة في الأسواق أو أخبارا حول سعرها.

اضغط لتعلق

شارك بردك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

To Top