أخبار

عملاء “أوبر” غاضبون لهذه الأسباب

استقالة الرئيس التنفيذي السابق لأوبر نرافيس كالانيك بعد ضغوط من مستثمرين بعد فضائح

أوبر

وفقًا لاستطلاع رأي أجرته شركة “Morning Consult” لتحليلات وسائل الإعلام، يعلم 57% من مستخدمي تطبيق أوبر Uber بإدعاءات بالتحرش والتحيز الجنسي  بمقر الشركة.

جاء استطلاع الرأي هذا قبل استقالة الرئيس التنفيذي السابق لأوبر نرافيس كالانيك بعد ضغوط من مستثمرين، في الفترة ما بين 15 – 21 يونية، وشمل 1652 مستخدمًا لخدمة أوبر.

55% من مستخدمي أوبر سمعوا عن فرار الكثير من المديرين التنفيذيين من الشركة، بينما يعرف 45% منهم عن التحقيقات التي تجريها وزارة العدل الأمريكية مع الشركة حول برنامجها “Greyball”، والذي يتتبع المستخدمين بطريقة مخالفة للقانون، كما تعرف نفس النسبة من المستخدمين بمقاضاة جوجل لأوبر على حقوق ملكية تقنيات السيارات ذاتية القيادة التي تستخدمها الأخيرة.

كما يعلم 40% من المستخدمين بحملة #DeleteUber، التي بدأت عقب مشاركة الرئيس التنفيذي السابق لها، ترافيس كالانيك في المجلس الاستشاري التجاري للرئيس الأمريكي، دونالد ترامب. كما يعرف 49% من عملاء أوبر أن أحد سائقي الشركة دخل في مشادة مع كالانيك بشأن التلاعب في أسعار الخدمات.

ويتجه 23% من العملاء لتقليل الاعتماد على خدمات أوبر حتى لو لم يقوموا بحذف التطبيق، كما ذكر 30% أنهم سيتوقفون نهائيًا عن استخدامها على الرغم من عدم حذفهم التطبيق، بينما سيحذف 19% التطبيق بشكل كامل نتيجة لمشكلات أوبر المتزايدة.

ويقول 28% من المستخدمين إنهم مستعدون لمعاودة النظر في استخدام خدمات أوبر، إذا ما تغير الرئيس التنفيذي للشركة وحدث لها نوع من الإصلاح، بينما ذكر 14% أنهم لن يعودوا لاستخدام أوبر ثانية، والبعض الآخر يرغب في العودة لاستخدام التطبيق إذا ما حدث تخفيض للأسعار وحماية أكبر للخصوصية.

اضغط لتعلق

شارك بردك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

To Top