إنترنت

س&ج| الإنترنت السلكي Vs الواي فاي.. أيهما أفضل؟

الإنترنت السلكي

على الرغم من أن الاتصال اللاسلكي بالإنترنت يعد الأكثر انتشارًا في الوقت الحالي، خصوصًا بين مستخدمي الهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر المحمول، إلا أنه يفتقد لعدة مزايا موجودة بالاتصال السلكي التقليدي “Ethernet”.

ويتميز الإنترنت السلكي بأنه أسرع في نقل البيانات، ويتسغرق وقتًا أقل في الاستجابة، بالإضافة إلى موثوقية الاتصالات مما يوفر الحماية لمستخدميه. وتعد سرعة الإنترنت الخاصة بك، بمثابة المتحكم الرئيسي إذ أنها كلما كانت أعلى كلما كان أفضل. بجانب نوع الكابلات المستخدمة، إذ أن الكابلات من نوع Cat6 يمكنها نقل البيانات بسرعة تصل إلى 10 جيجابايت/ الثانية، بينما الكابلات من نوع Cat5e يمكنها نقل البيانات بسرعة تصل إلى 1 جيجابايت/ ثانية.

ولا يقتصر دور كابلات الإنترنت على الاتصال فقط، ففي حال كنت ترغب في نقل الملفات بأسرع وقت ممكن بين جهازي كمبيوتر في المنزل، فسوف يكون الإنترنت السلكي أسرع من الواي فاي، إذ يتيح أقصى سرعة يمكن أن توفرها أجهزة الشبكة المحلية”LAN”.

وتعتبر سرعة وقت الاستجابة، من ضمن العوامل التي تميز الاتصال السلكي فعلى سبيل المثال، إذا كنت تلعب ألعاب على الإنترنت، أو تريد مشاهدة فيديو أو الاستماع لموسيقى، وتحتاج إلى وقت رد الفعل لتكون في أسرع وقت ممكن، تجنب الاتصال عبر الواي-فاي حتى لا تواجه مشاكل التأخر في الاستجابة أثناء الاستمتاع بهذه الأنشطة. ويرجع السبب في هذا التأخير إلى تبادل الإشارات بين الراوتر، والجهاز الخاص بك سواء كان لابتوب أو هاتف محمول، بالإضافة لعوامل أخرى كالتداخل مع الإشارات التي تصدرها الأجهزة المنزلية مثل الميكروويف، أو إشارات الواي فاي الخاصة بالجيران.

ويمكن لهذا التداخل أن يسبب عددًا من المشاكل مثل:

1- فقد الإشارة: في بعض الأحيان ستلاحظ انقطاع الاتصال لفترة قصيرة، وهو ما لن يمثل مشكلة كبيرة في حال الاستماع للموسيقى أو عند مشاهدة فيديو، نظرًا لإنه يتم إعادة الاتصال بشكل سريع. ولكن إذا كنت تلعب الألعاب عبر الإنترنت، فستجد أن الأمر مزعج.

2- التأخر في وقت الاستجابة: من الممكن أن يؤدي التداخل في الإشارات، إلى التأخير في الاستجابة أو الرد، مما قد يسبب مشاكل كثيرة.

3- انخفاض السرعة: يؤدي التداخل بين إشارات الأجهزة، إلى انخفاض سرعة الإنترنت نتيجة للتشويش.

وبالرغم من هذه العيوب، إلا أن للواي فاي ميزة مهمة، وهي أنه يكفُل حرية التنقل، ففي حال كنت تستخدم الهاتف أو اللابتوب يمكنك الانتقال والذهاب لأي مكان ما دام في نطاق التغطية.

اضغط لتعلق

شارك بردك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

To Top