أخبار

«راية للنظم» تراهن على نجاح الدفع الالكتروني خلال 2017

حققت شركة راية للنظم – المتخصصة في مجال تكنولوجيا المعلومات – عائدات تبلغ 805 مليون جنيه بزيادة قدرها 218 مليون جنيه عن العام 2015 بنسبة نمو بين عامي 2015/2016 بلغت اكثر من 37%، بعدما شهدت زيادة ملحوظة في حجم أعمالها على مدار الأعوام الثلاثة الماضية حيث حققت حجم أعمال بلغ في عام 2014 حوالي 474 مليون جنيه بزيادة قدرها 74 مليون جنيه عن عام 2013 ، وبلغت نسبة النمو في عام 2014/2015 قرابة 24% وفي عام 2013/2014 بلغت النسبة 18%.

وتوقع المهندس مدحت خليل رئيس مجلس إدارة شركة راية القابضة أن يصل الدولار بنهاية العام إلى 12 جنيه في حال لم تقم الحكومة بأي قرارات طارئة تربك العملية الاقتصادية، موضحاً أنهم قامو بتقدير متوسط للدولار في ميزانيتهم لعام 2017 بمبلغ 15.5 جنيه، مؤكداً أن نتائج الأعمال التى حققتها راية للنظم في السنوات القليلة الماضية تأتي في ظل التحديات التي تواجهاها في السوق المصري، مؤكداً أن نسبة الزيادة في حجم الأعمال يعد انعكاساً للزيادة في حجم الموارد البشرية لشركة راية للنظم حيث تضاعف عدد العاملين بالشركة بنسبة 45% ليصل إجمالي موظفي راية للنظم 570 موظف.

medhat-khalel

وحول استراتيجية شركة راية للنظم في السوقين المحلي والإقليمي أكد هشام عبد الرئيس التنفيذي لشركة راية للنظم أنها ترتكز على عدة محاور أبرزها التحول الرقمي الذي بات ضرورة ملحة في الوقت الحالي مثل انترنت الأشياء(Internet Of Things- IOT) والبيانات الكبيرة (Big Data).

وأضاف عبد الرسول خلال مؤتمر صحفي اليوم، أن حجم اعمال الشركة تأثر بتعويم الجنيه، لاسيما وأن اغلب شركاء الشركة أجانب وأراحهم انخفضت بمعدل 50 % بعد التعويم وبالتالي انعكس على خفض حجم استثماراتهم في السوق المصري.

وبحسب احدث الدراسات العالمية لمؤسسة جارتنر للأبحاث سوف يتجاوز معدل إنفاق منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا على تقنية المعلومات 156مليار دولار خلال العام 2017،بزيادة قدرها 2.4 %عن العام 2016 .

وفي إطار سعي البنك المركزي لإدخال 10 مليون مواطن في منظومة الشمول المالي وتقليل حجم الاعتماد على الدفع النقدي، اوضح عبد الرسول ان راية تركز على الحلول التي تخدم نظام الدفع الالكتروني والشمول المالي ومساعدة الأفراد والمؤسسات للتحول إلى المجتمع اللانقدي ، وتتمثل أبرز الحلول المالية المقدمة من شركة راية للنظم والموجهه في المقام الأول للقطاع المصرفي مثل حلول تحويل الفروع إلى فروع الكترونية والخدمة الذاتية وحلول الصراف الآلي وعروض الدفع الالكتروني، مع التركيز على حلول قطاع الاتصالات المتعلقة بتقنيات الجيل الرابع ، بالإضافة إلى باقي القطاعات الاخرى المتعلقة بمراكز البيانات، تخطيط موارد المشاريع ERP ، وإدارة خدمات تكنولوجيا المعلوماتITSM وحلول الحوسبة السحابية بالإضافة إلى تامين الشبكات والمعلومات .

واستطرد قائلا : ” على الرغم من أن التوقعات  تشير إلى انخفاض الإنفاق في بعض القطاعات بسبب انخفاض قيمة العملة ،إلا أننا مازلنا متفائلين بتحقيق نتائج أفضل في العام الجاري من خلال زيادة الإنفاق من القطاعات العامة في المشروعات الضخمة بالإضافة إلى الاستثمارالمصرفي لتحقيق العديد من المبادرات بالدولة “.

وأوضح : “أن الشركة قامت   بتنفيذ العديد من المشروعات المتخصصة فى إدارة خدمات تكنولوجيا المعلومات“Information Technology service management” للمراقبة و التحكم في البنية التحتية و مراكز البيانات، وتطويرحلول ماكينات الصراف الآلى وميكنة وتطوير فروع البنوك“Branch Automation” ، كما تقوم الشركة بتوفيرالعديد من الحلول المختلفة فى مجال”Light Current Solutions” مثل مراكز”Command &Control”للتحكم وتحديد الضوابط للأنظمة المختلفة الخاصة بفروع البنوك وتشمل“Surveillance, Intrusion Detection, Access Systems وحلول    ERP  القائمة على اوراكل المختلفة”.

أضاف الرئيس التنفيذي لشركة راية للتكنولوجيا: “أن النجاحات التى حققتها الشركة على مستوى السوق المحلي دفعتها إلى التواجد في السوق العالمي من خلال مشروعات تقوم الشركة بتنفيذها في المملكة العربية السعودية والخليج وشرق افريقيا ، كما تقوم الشركة في الوقت الحالي بتنفيذ مشروعات عملاقة في العديد من القطاعات الواعدة داخل مصر منها : مشروع مرقابة شبكات و تطبيقات للشركة المصرية الاتصالات، تنفيذ مشروعات شبكات أساسية لشركتي فودافون واتصالات مصر ، كما تقوم بتنفيذ مشروع خاص بتأمين الشبكة الخاصة بأحد البنوك الحكومية المشهورة ، بالإضافة إلى ماكينات الصراف الآلي وحلولها ببنك مصر والأهلي ، وتنفيذ  مركز بيانات ضخم لاحد  البنوك الحكومية “.

تجدر الإشارة إلى تأسيس شركة راية القابضة  لشركة «أمان للخدمات المالية»؛ بهدف تقديم خدمات مالية بالتعاون مع شركة «أمان للمدفوعات الإلكترونية»، وقطاع البنوك لإتاحة إمكانية الوصول للمواطنين غير القادرين على الحصول على الخدمات البنكية التقليدية.

اضغط لتعلق

شارك بردك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

To Top