أخبار

حلول مبتكرة من LG تساهم في بناء مدينة نيوم المستقبلية

تأتي إل جي LG دائمًا بالحلول قبل وقوع المشكلات والأزمات

أعلنت المملكة العربية السعودية مؤخرا عن مشروع إقامة مدينة نيوم المستقبلية، والتي تمتد إلى مصر والأردن، مما يضع شركة إل جي LG بصفتها شركة رائدة عالميًا في كل ما يخص المستقبل والتكنولوجيا، أمام تحديات وتصورات كبيرة لما يمكن أن يتضمنه المستقبل من إمكانيات وتقنيات حديثة.

وتراعي مدن المستقبل الكفاءة في الاستهلاك كحل وحيد وشامل للارتفاع الكبير والمفاجئ في عدد السكان ومواجهة انبعاث الغازات من البيوت عن طريق تأسيس مجتمعات صديقة للبيئة أكثر ذكاءً، حيث يمكن للمدن المستقبلية المستديمة أن تحد من تأثيرها البيئي وتوقف تأثيرات التغير المناخي، ولكي تكون هذه المدن الجديدة ناجحة، يجب أن تجمع بين التقنيات الأفضل والرؤى الأحدث للمخططين المدنيين، وسيظهر هنا كيف تتناسب مجموعة الحلول المتقدمة من إل جي مع مدن المستقبل.

وتأتي إل جي LG دائمًا بالحلول قبل وقوع المشكلات والأزمات، حيث تتجه الحكومة المصرية حاليًا إلى استخدام مصادر جديدة للطاقة وعلى رأسها الطاقة الشمسية، والتي تصدرت إل جي من خلالها قائمة الابتكارات والتقنيات عالميًا عبر ألواح إل جي الحائزة على جوائز عديدة كألواح “NeON 2″، والتي تُعد مثالاً حيًا عن الحلول الشمسية المستقبلية ذات الأداء والموثوقية الفائقة المطورة والصلابة التي تتميز بها هذه الألواح، بالإضافة إلى قدرتها على التكّيُف حيث من الممكن إستخدامها في عدة مواقع مختلفة، كما تمثل الطرق الشمسية والمباني المشيدة باستخدام الألواح اللدنة عرضاً مسبقاً مثيراً للاهتمام لهذه الأفكار.

ومدينة الغد سيتم تحديدها من خلال ما تحرزه من تقدم في مجالي التكنولوجيا الذكية والحلول الخضراء التي تتمتع بالكفاءة في استهلاك الطاقة، حيث توحد نظم إدارة الطاقة (EMS) بين الكفاءة في استهلاك الطاقة والسمات الفضلى للحلول الذكية لتحقيق الأداء الأمثل وابتكار مزايا لا تحصى للمستخدم، حتى بات من المتوقع أن تبلغ قيمة السوق 70 مليار دولار أمريكي بحلول العام 2022، بمعدل نمو مثير للإعجاب يبلغ 12 بالمائة، وقد حصدت حلول نظم إدارة الطاقة من إل جي جوائز عديدة في حفل توزيع جوائز “Red Dot Awards” (جوائز تصميم المنتجات العالمية) وحفل توزيع جوائز “IDEA Awards” (جوائز التميز في مجال التصميم الداخلي).

ويمكننا القول الآن أنه لا يوجد منزل في مصر بلا شاشة تلفزيونية، تعرض كل شيء بدءاً من الاخبار، وصولاً إلى الإعلانات وكونها عنصراً سائداً في وسائل الإعلام الخيالية منها والواقعية، بالإضافة إلى مختلف أشكال الرفاهية الجماعية رواجاً والتي ستكون حاضرة كذلك في مدن المستقبل، وما كان من إل جي إلا أن تواكب هذا التطور وتُلبي احتياجات كافة مستخدمي منتجاتها حول العالم من خلال تقديم مجموعة شاشات OLED عبر حزمة مثالية لمخططي مدن المستقبل المتطلعين إلى إحياء الأماكن العامة بالشاشات التفاعلية. وبالإضافة إلى ما تقدمه هذه الشاشات من صور ذات دقة فائقة كان لها الدور الأبرز في صناعة شهرة العلامة التجارية OLED، حيث تتميز تلك الشاشات بمرونتها وجوانبها الثنائية، مما يعني خسارة أقل في المساحة وتأثير أكبر، كما يمكن صناعة هذه الشاشات الموائمة تبعاً للطلب في أي موقع، وقد تم تركيبها حالياً في مطار إنشيون الدولي في كوريا الجنوبية. كما أظهر النجاح الذي حققته شاشة “OLED Canyon” في معرض الالكترونيات الاستهلاكية” CES 2018″ مدى فعالية هذه الشاشات في لفت الانتباه وخلق جو غامر.

وسيكون للروبوتات تأثير هائل على الحياة خلال الأعوام القادمة، وتقف إل جي في طليعة الثورة الروبوتية، وتفخر بتقديم مجموعة فريدة من حلول الحياة اليومية والمفاهيم المستقبلية. وأظهرت روبوتات المطار الرائدة المستخدمة حالياً في مطار إنشيون المزايا العملية للروبوتات في الأماكن العامة، واتضح مدى قابلية المنصة للتكيف عبر مفاهيم أثارت الاهتمام في مجالات أخرى. كما فتحت إل جي آفاقاً جديدة في صناعة الروبوتات المصممة للمساحات السكنية مع واجهة المنزل الذكي “CLOi”، بل وحتى المكانس الروبوتية.

اضغط لتعلق

شارك بردك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

To Top