أخبار

“تحدي التصنيع”.. أورنچ ترعى أول مسابقة من نوعها لدعم الصناعة في مصر

قامت أورنچ مصر باحتضان أفكار متعددة في مجال التصنيع الرقمي

استكمالا لدورها الريادي في دعم وتمكين المشروعات التنموية في مصر، أعلنت أورنچ مصر Orange، الشركة الرائدة في مجال الاتصالات المتكاملة، عن رعايتها لأول مسابقة من نوعها لدعم الصناعة في مصر “تحدي التصنيع من أورنچ”، بالتعاون مع فاب لاب مصر.

تهدف المسابقة إلى تمكين رواد الأعمال والمبتكرين المتخصصين في مجال التصنيع، وبالأخص التصنيع الرقمي، من إنشاء حلول رقمية قادرة على مواجهة تحديات السوق وتلبية متطلباته من خلال توفير الآليات والإرشادات اللازمة لتسويق أفكارهم المبتكرة على النطاق المحلي.

وعلى مدار شهرين، قامت أورنچ مصر باحتضان أفكار متعددة في مجال التصنيع الرقمي بعدة مجالات مثل: الأجهزة الإلكترونية، التعليم، الزراعة، إنترنت الأشياء، الصحة واللياقة البدنية، والأجهزة الذكية.

وشهدت المسابقة مشاركة عدة فرق تم تصفيتهم في المرحلة الأولى إلى 12 فريقاً، وحصلوا خلال المرحلة الثانية على مجموعة من الجلسات التدريبية على هيئة ورش عمل عقدت على مدار يومين داخل فرع الشركة بالقرية الذكية، حيث قام مجموعة من الخبراء بتقديم الارشادات اللازمة للمتسابقين فيما يتعلق بالشق العملي وتعريفهم بآليات إنشاء شركات ناجحة وكيفية التغلب على المعوقات مع إتاحة الفرصة للاستفادة من خدمات فاب لاب مصر.

وبنهاية المرحلة الثانية تم اختيار المشروعات السبعة المتأهلة للنهائيات وفقا لمجموعة من المعايير المتعلقة بأهمية الفكرة وقابليتها للتنفيذ ومدى قدرتها على المنافسة وخدمة المجتمع المصري، وفي المرحلة النهائية من المسابقة تم اختيار أفضل 3 أفكار ابداعية وهم:  فريق Crupler وفريق SSV وفريق XIOT.

وخلال المسابقة، قام المهندس ياسر شاكر الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة أورنچ مصر بإلقاء كلمة تحفيزية للشباب وحثهم على الاستمرار في الإبداع والابتكار قائلا: “نسعى كعادتنا دائما لتحقيق طموحات وأحلام الشباب وذلك عن طريق دعم أفكارهم الإبداعية التي نقوم بدعمها مادياً وعملياً من أجل تحويل هذه الأفكار إلى مشروعات حقيقية على أرض الواقع مما يجعلها قادرة علي المنافسة بقوة في السوق المحلي، وبذلك نكون قد ساهمنا في التحول من مجتمع مستهلك إلى مجتمع منتج.”

وأضاف: “أطلقنا تحدي التصنيع من أورنچ” الذي يتماشى مع استراتيجية الشركة في دعم رواد الأعمال في مجال التصنيع الرقمي.”

اضغط لتعلق

شارك بردك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

To Top