منوعات

هكذا ساهمت قاعدة بيانات إلكترونية في القبض على متهم بقتل 12 شخصًا

DNA

ألقت شرطة ولاية كاليفورنيا القبض على جوزيف جيمس دي أنجلو المتهم بقتل 12 شخصًا وأكثر من 50 حادث اغتصاب ما بين عامي 1978 و1986، بمساعدة قاعدة بيانات الحمض النووي DNA.

جاء التعرف على المتهم الذي كان شرطي سابق بولاية كاليفورنيا، كما ذكرت صحيفتي لوس أنجلوس تايمز ونيويورك تايمز، عبر أخذ عينات من الحمض النووي من مسرح الجرائم القديمة ومقارنتها بقواعد الحمض النووي الحالية بحثًا عن أي تشابه يضيق دائرة البحث.

وتعقب المحققون دي أنجلو بعد العثور على تطابق جزئي مع بعض أفراد عائلته، وتنطبق عليه السن المقترحة للقاتل كما أنه عاش في بعض المناطق التي حدثت بها الجرائم.

وعلى الرغم من سعادة الجميع بحل قضية قديمة ميئوس من كشف غموضها كتلك، إلا أن استخدام قواعد بيانات الحمض النووي المستخدمة في خدمات أخرى بتلك الطريقة يثير مخاوف متعلقة بخصوصية المشتركين بتلك الخدمات، والتساؤل حول وعي المستخدمين باستخدام بيانات حمضهم النووي بتلك الطريقة.

اضغط لتعلق

شارك بردك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

To Top