اتهامات خطيرة قد تهدد مستقبل Uber في مصر

In تطبيقات, سلايدر
أوبر
قرابة العامين تعمل شركة أوبر لخدمة تأجير السيارات في مصر، وهي الخدمة التي بدأت في الانتشار بعد ذلك بدخول شركات أخرى أجنبية ومحلية لهذا المجال ما دفع سائقي سيارات الأجرة للاعتراض وتنظيم أكثر من وقفة احتجاجية اعتراضاً على تجاهل الدولة لهذه الشركات والتي أثرت على دخلهم بشكل مباشر.
 
في نوفمبر الماضي قال المستشار مجدى العجاتى، وزير الشئون القانونية ومجلس النواب، إن مجلس الوزراء شكل لجنة بوزارة العدل لبحث تقنين وضع بعض الشركات ووسائل النقل التى لم تقنن وعلى رأسها “اوبر وكريم”.

وأضاف “العجاتى” خلال اجتماع لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، المنعقد الآن، أنه بالنسبة لأوبر وكريم، فإن اللجنة تبحث تقنين هذه الشركات، لأنها تؤدى خدمة متميزة، والدولة يجب أن تستفيد منها، موضحاً أن هذه اللجنة شكلت من شهرين وخلال شهر ستعد توصياتها وتعرضها على مجلس الوزراء وتعلن للنواب”.

1_5

ولكن الأزمة لم تتوقف عند إطار قانوني ينظم عمل تلك الشركات في السوق المصري، حينما قررت شركة أوبر منذ أيام التنازل عن حصتها في الرحلات التي تنظمها والتي تبلغ نحو 20 % من كل رحلة وذلك حتى نهاية شهر يناير القادم، وعللت الشركة ذلك بأنها تكافيء السائقين ليحصلو على كامل الرحلة 100 % ودون أي زياده على الركاب.

اقرأ أيضًا:
Uber تشعل المنافسة مع كريم.. وتحصل على أرباح 0%

هذا الاعلان من شركة أوبر سبب غضب كبير لشركة كريم المنافس الأقوى لها في السوق المصري والتي بدأت تكتسب شهرة وشعبية كبيرة في الشهور القليلة الماضية، وهو ما دفع شركة كريم للتقدم بشكو لجهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية متهماً أوبر بأنها تسعى لاغراق السوق.
موقف شركة كريم من قرار تنازل أوبر عن حصتها في كل رحلة تقريبا تشابه مع شركة أسطى المصرية التي تضررت بشكل ملحوظ وتسعى لاتخاذ اجراء قانوني ضد شركة أوبر يحميها من الاغلاق.
لكن ما سبق قد يعتبره البعض بأنه يأتي في إطار لتنافس بين الشركات العاملة في مجال واحد، لكن أن تتهم مصادر مسئولة من شركات منافسة لأوبر بأنها تتجسس على عملائها وتسرب بياناتهم أو انها تعمل في منظومة لغسيل الأموال، فهي اتهامات خطيرة تهدد خصوصية المصريين أو قد تضر بالاقتصاد المصري.
 
المصادر التي اتهمت أوبر بتلك الاتهامات قالت في تصريحات خاصة لـ “مشبك” إن الشركة التي تتنازل عن مصدر دخلها الوحيد أمر يدعو للشك بأن هناك أهداف أخرى من تواجدها في هذا السوق خاصة إذا كان سوق كبير بحجم مصر ودولة ذات أهمية استراتيجية في المنطقة.
 
وفي الواقع كريم وأسطى تواجهان حاليًا موقفًا لا تحسد عليه، فـUber أصبحت منصة مجانية بشكل مؤقت للسائقين، كما أن أسعار خدمتها أقل، فكريم رفعت أسعارها مع ارتفاع أسعار الوقود، الشهر الماضي، لتكون كالتالي 5.5 جنيه لفتح العداد، و160 قرشًا لكل كيلومتر، و60 قرشًا سعر دقيقة الانتظار أثناء المشوار بإجمالي 36 جنيهًا للساعة.
 
في حين أبقت Uber على تسعيرتها المعتادة بـ3 جنيهات لفتح العداد، و130 قرشًا لكل كيلومتر، و20 قرشًا لدقيقة الانتظار أثناء المشوار بإجمالي 12 جنيهًا للساعة، وهي أسعارها منذ إطلاق خدماتها في مصر.
 
و يترواح عدد طلبات سيارات كريم في اليوم الواحد بين 120 إلى 140 الف طلب توصيل، بينما نفذت شركة أوبر قرابة 1.5 مليون رحلة خلال عام 2015.

يمكنك أيضا قراءة هذه المواضيع!

Albedo 100

لو غاوي تسهر بالليل.. سبراي “Albedo 100” ينقذ حياتك

فولفو تسوقه عالميا تحت اسم "لايف بينت".. اعرف سعره

أكمل القراءة …
cx

«تكنو» تطرح هاتف Camon CX بكاميرا أمامية 16 ميجا بـ 3500 جنيه

طرحت شركة تكنو موبايل الصينية أحدث هواتفها في السوق المصري (Camon CX) الذى يدعم خدمات الجيل الرابع، وذلك بالتعاون

أكمل القراءة …

One commentOn اتهامات خطيرة قد تهدد مستقبل Uber في مصر

  • اوبر شركه محترمه جدا كمستخدم قمه في الاحترام والاسعار لا تقارن بغيرها او بالتاكس
    اما عن التجسس كفايانا تخريف ونظريات مؤامره دمرت نجاحات الاستثمار

أضف تعليق:

بريدك الإلكتروني لن يتم نشره

قائمة الموبايل